6 أبريل .. و لقمة العيش

6 أبريل

من ساعت ما وعيت ع الدنيا و أنا حاسس إن الحكومة و الريس نفسهم يعملوا حاجة للبلد و إنهم بيشتغلوا ليل مع نهار عشان إحنا نرتاح ، إحنا يعني الشعب يعني حضرتي و حضرتك

لأ دانا كنت كمان بحس أن الريس لما بيسافر هنا و للا هنا إنه نفسه فعلاً يحل مشكلة زي مشكلة القدس و للا ينقذ شعب زي شعب الصومال أيام المجاعة، كنت بحس أن مصر دي حاجة مهمة و إن الريس ده هايخليني لما أكبر أكون أكبر جراح مخ و أعصاب فى العالم .. مش الريس نفسه يعني و لكن تصرفاته و سفره و تعبه ليل و نهار عشان الأطفال الصغيرين اللى زيي

و لكن

و لكن طبعاً حاجات كتيره -كلنا عارفينها و حفظناها- كانت بتخليني كل يوم أكره اللى بيحصل فى البلد دي و بالتبعيه أكره الريس .. مش شخص الريس نفسه برضه و لكن برضه تصرفاته و سفره و بذخه و عيشته و عيشت اللى حواليه اللى زي الفل و عيشتي أنا و عيشت اللى حواليا اللى كل يوم فيها بقى أنيل من اللى قابله

حلم السفر

و حتى السفر لدولة زي السعودية أو الإمارات مبقاش أمله و حلم زي زمان،لأن و الحمد لله السعودية و الإمارات مبقوش يفرقوا كتير عن مصر ، أه المرتبات أكيد أعلى لكنها بلاد محتلة إحتلال محصلش قبل كده فى التاريخ و إسمه “العمالة الوافده” يعني أنا رأيي يسموها المملكة العالمية السعودية ، إشى بنغال و هنود و باكستانيين و مصريين على أردنيين و سوريين …. سلطه

و طبعاً كل واحد من دول جاي عشان “يسترزق” و يحوش قرشين و يرجع تانى على بلده، فكانت النتيجة الطبيعية لأى إحتلال إن الإسترزاق إتحول لسرقة و فساد و التحويش إتحول لتكويش … و أصبحت السعودية و مصر تؤام فى الحرب على لقمة العيش. بس الفرق الوحيد إنك بتحارب فى بلدك مع ولاد بلدك .. و فى السعودية بتحارب فى غير بلدك ضد ولاد غير ولاد البلد

و أما بقى السفر للعمل فى دولة زي أمريكا و لا أوروبا فهو أكبر نكته ، لأن البلاد دي بتقوللى من دلوقت

شهادة البكالوريوس بتاعتك دي تبلها و تشرب ميتها ،هاتيجي هنا هتبدأ تذاكر من الصفر

طيب آدي السفر و باظ ، و لقمة عيشنا فى بلدنا بايظة من الأول .. يبقى الواحد يعمل إيه ؟

مفيش غير البيت .. يوم 6 أبريل هاقعد فيه عشان أقول “لأ” كفاية أوى لحد كده ، مش مهم إيه اللى هيحصل بعد كده .. بس على الأقل لما أتجوز -فى المشمش طبعاً- و أخلف هأقول لولادي أللى أيامهم ربنا وحده عالم بيها هتكون عامله إزاي ..

أنا موقفتش أتفرج ، و فى عز الأزمة ماتحولتش لكلب سعران عشان تعيشوا أنتوا مستريحين

قعدت فى البيت و كتبت للناس ع النت و مكانش فى تصرف سلمي فى إيدي أكتر من كده …

و لسه فى ناس بتكتب

جهاز YAMAHA MSX AX170

هو أمر غير طبيعي تماماً …
نعم غير طبيعي بالمره ..
و أتعجب كيف للناس أن يبخسوا هذه الأشياء أثمانها و قيمتها ؟!
إنها ذكريات قرابة الـ 30 عاماً تباع بدولارات قليله ..
تعرض فى الجرائد للبيع و كأنها سلع عادية و رخيصه ..

أحمد الله تعالى أنها وقعت فى يدي و لم يهتم بها أحد غيري ..
و لماذا يهتم بها الناس فى هذا العصر المتطور و الحديث
الذى ضاعت فيه ملامح القيم و الأخلاق الحميده

هذا الجهاز الفريد يباع بقرابه ثلاثة عشر دولار ..
عرضه مالكه الأصلي -الأسيوطي الجنسية- فى جريده الوسيط الأسبوعية 🙁
لو يعلم قيمته ما باعه بملايين الدولارات

و كنت قد حدثتكم من قبل حول جهازي الصخر AX 150 الأقدم -فى فئته- على الإطلاق تقريباً .. لذا سأترك الحديث عن هذا الجهاز (صخر AX 170) لقلم يوسف منصور

msx ax 170

6 أبريل .. ليكن يوماً تاريخياً و قلماً مدوياً نصفعه للنظام الفاسد

6 أبريل .. العصيان المدني العام

إتفقت كافه القوي الوطنية في مصر علي أن يكون

يوم 6 إبريل

يوم إضراب عام في مصر
يوم 6 إبريل
خليك قاعد في البيت أو شاركنا فى الميادين العامة
أوعي تنـــــــــزل لكن شاركنا
ماتروحشي الشغل
ماتروحشي الجامعه
ماتروحشي المدرسة
ماتفتحشي المحل
ماتفتحشي الصيدليه
ماتروحشي القسم
ماتروحشي المعسكر
عايزين مرتبات تعيشنا
عايزين نشتغل
عايزين تعليم لأولدنا
عايزين مواصلات أدمية
عايزين مستشفيات تعالجنا
عايزين دواء لأطفالنا
عايزين قضاء منصف
عايزين أمن وأمان
عايزين حرية وكرامه
عايزين شقق للعرسان
مش عايزين رفع أسعار
مش عايزين محسوبيه
مش عايزين ظباط بلطجية
مش عايزين تعذيب في الإقسام
مش عايزين أتاوات
مش عايزين فساد
مش عايزين رشاوي
مش عايزين إعتقالات
مش عايزين تلفيق قضايا
قول لأصاحبك مايروحوش الشغل همه كمان وخليهم يدخلوا الإضراب
(حزب العمل المصري- حركة كفاية – الإخوان المسلمين – حزب الكرامه – حزب الوسط – حركة موظفي الضرائب العقاريه – عمال غزل المحلة – حركة إداريي وعمال القطاع التعليمي – نقابة المحامين – حركة أستاذه الجامعات)

6 أبريل

إضراب عام في مصر سلمي
أبعت رسايل لخمسة من أصحابك
ولو كل واحد بعت لخمسة
في ظرف يومين البلد كلها حتعرف
بالموبايل
بالأرضي
بالأيميلات
أو حتي رسايل عالشات في قنوات التليفزيون
أنسخوا رسالتنا وأبعتوها تعليق على كل المقالات ألي بتقروها
بيكوا وبينا البلد دي حتتغير إن شاء الله
المسيحين مع المسلمين لصالح مصر

————

تحديث

روابط خارجية

شكراً يا وزير الإتصالات

وزير الإتصالات د.طارق كامل

حين أعلن الدكتور طارق كامل وزير الإتصالات عن نشر خدمة الإنترنت فائق السرعة التى كان بموجبها سيحدد سعة التحميل بـ 2 جيجا شهرياً ،قامت الدنيا على الرجل و لم تقعد و ثار المدونين و نددوا بالقرار – و أنا من ضمن- و لكن حين أعلن الوزير عن إعفاء مشتركي الـ DSL من إشتراك شهر فبراير بسبب إنقطاع الكابل البحري لم أسمع أى كلمة مدح واحده فى حق الرجل.

و لماذا يجب أن نشكره و هو حق طبيعي لأى عميل قطعت عنه خدمه ما و هو يدفع لك إشتراكها بأنتظام ؟

  1. الإنقطاع على مستوى مصر لم يدم أكثر من أسبوع أو عشرة أيام تقريباً حتى عادت الخدمة كما كانت، و بما أننا لم نتعود على أى أريحية و كرم زائد من الحكومة فلم أكن أنتظر أصلاً مجرد التفكير فى قرار كهذا
  2. القرار ألزم به الوزير شركات الإنترنت و هو على عكس ما كان يظن أحد المدونين المشهورين أن الوزير “مش قادر يمشي كلامه على حد”
  3. لم أسمع عن دولة عربية واحدة ممن تضررت بهذا الإنقطاع أصدر وزير الإتصالات فيها قراراً مماثلاً
  4. لم يكن للحكومة و لا للشركات المقدمة للخدمة أى يد فى هذا القطع المفاجىء، و فى بلد تسود فيها ثقافة “و أنا مالي” يكون الشكر واجباً فى وقت كان للشركات كل الحق فى أن تقول “و أنا مالي”

مواقف طبية مضحكه

العمل فى المجال الطبي يحفه الكثير من المخاطر و يحيط به العديد من المواقف الصعبة مع المرضى ،بعضها مرعب و البعض الآخر كوميدي حتى النخاع

و بمناسبة حالة التفاؤل التى اعيشها الأن سأرد لكم موقفين مضحكين روى أحدهما أحد الزملاء و الأخر حدث لى شخصياً:

كده برضه يا دكتور ؟

طبيب و أطباء

كان فى واحد مصاب بالبواسير ومُصر أن أعمل له أنا الجراحة .. و حاولت أفهمه بكل الوسائل إنى تخصصت فى جراحة الصدر من زمان … الصدر و بس

المهم الراجل مش مقتنع برضه … قلتله طيب روح مستشفى الجامعة و أنا هاكلملك ناس حبايبي هناك هيعملوا معاك الواجب

و قد كان .. راح الراجل و انا كلمت هناك دكتور زميلي و قلتله “الراجل ده غلبان و بتاع و حاول تحل مشكلته”

و بعد كام يوم لقيته معدي فى المستشفى و حتى ماقلش السلام عليكم … فناديته

و بأبتسامه خفيفه سألته .. “إيه ياعم .. إيه أخبارك ؟” قاللي و هو عنيه مكسوره و حزينه “كده برضه يا دكتور؟”

قلت و أنا مخضوض “إيه خير ؟” ..

رد “أنا رحت زي ما حضرتك قلتلي و بدل ما يدخلوني القسم الإقتصادي دخلوني على سكشن فيه بتاع 100 واحد و كلهم واخداهم الحماسة و ….”

و هو قال الكلمتين دول و أنا وقعت على روحى من الضحك …….

فين الضرس ؟

المصطلحات الريفية

الموقف ده حصل معاي شخصياً من حوالى شهر لما جالي واد صغير إسمه “عاطف” بيشتكي من ألم شديد فى ضرس التسويس مبهدله.. و بعد عده محاولات لإقناع أمه بحشو العصب لم تقتنع

“ياستي يهدي يرضيكي” … أنا
“لع إخلعه و هيطلعله غيره” … الأم
“ده ضرس مستديم و مش هيطلع غيره” … أنا
“مش مهم” … الأم
“يا وليه إتقى الله” … انا
“لع يا دكتور إحنا مش بنحشي” … الأم

المهم صعب عليا الواد من الألم و قررت إنى أرحيه و أرتاح من أمه و أخلعه الضرس … و قد كان .

و بعد ما خلعت له الضرس قلت لأمه هاتيه بعد كام يوم أبص عليه تاني …

و يعدوا الكام يوم و ألاقى الواد داخل عليا لوحده

“بسم الله الرحمن الرحيم … يابنى فين أمك ؟” … أنا للواد
“راحت مشوار و جايه” … الواد
“أحسن” … أكلم نفسي
“إفتح بقك” … أنا للواد

أبص على ضروسه اللى فوق و اللى تحت و اليمين و الشمال… كلها موجوده و ف أماكنها 😀 !!

أمال الضرس اللى أنا خلعته فين ؟ … لا حول و لا قوة بالله …

يكونش باحلم ؟! .. و للا الوليه بعتالي الواد عشان تقولى أهو طلعلوه ضرس بداله يا حمار ؟!!

“و طب هو الضرس هيطلع ف أسبوع يابنى آدم ؟!” .. أكلم نفسي طبعاً

“طيب أزاي يطلع بداله و هو كان ضرس مستديم و الله” .. لازلت أكلم نفسي

المهم شوية و لقيت البت التمرجيه مدخلالى أمه و ف إيدها واد نسخة من عاطف …

أتاري الواد اللى فى إيدها هو عاطف و اللى بكشف عليه تحت إيدي أخوه التؤام “علي” 😀

———–

تنويه : أعدت فتح التعليقات بعد طلب من الأخ الكريم إسماعيل أبو الحيله و لكن أسئلكم أن تسامحوني لأن قد لا أستطيع الرد على تعليقاتكم الفترة المقبلة

رئيس يتهرب من المسئولية

القاهرة (ا ف ب) – حمل الرئيس المصري حسني مبارك الاثنين حكومة احمد نظيف مسؤولية ازمة الحصول على رغيف الخبز التي كانت السبب في اندلاع تظاهرات في بعض مناطق مصر.
وصرح المتحدث باسم رئاسة الجمهورية سليمان عواد بان مبارك عقد اليوم اجتماعا مع عدد من اعضاء الحكومة لبحث مشكلة الزيادة السكانية ولكنه تطرق في بدايته الى ازمة رغيف الخبز.
وقال عواد ان “الرئيس مبارك اكد أن مسؤولية الحكومة فى توفير رغيف الخبز مسؤولية تضامنية ويتحملها أيضا رئيس مجلس الوزراء ووزيرا التنمية المحلية والتضامن الاجتماعي والمحافظون”.واضاف عواد ان مبارك “طلب من رئيس مجلس الوزراء ومن وزير التنمية المحلية موافاته بتقرير اسبوعى يتابع تطور جهود الحكومة لانهاء ظاهرة طوابير العيش فى المحافظات أولا بأول”.…. إقرأ باقي الخبر

لا و الله لم أكن أتوفع هذا التهرب من المسئولية يا سيدي الرئيس … و إن كانت حكومتك لا تقدر على تحمل المسئوليه أقلها أو إستقل معها

أما أن تتهرب من المسئولية بهذه الطريقة وتعلب دور المتفرج بطلب تقارير أسبوعية تعرف جيداً أنها ستلفق و تزوق و تغلف بحلول مزيفه فهذه كارثة .. و الله أقل من أن توصف بكارثه

أسباب وجيهه لكى نأكل البرسيم

حمار

  • مكتفيين ذاتياً بل و ربما لدينا فائض بالإنتاج و الحمد لله
  • غير مدعوم ، و بالتالي لن تهددنا الحكومة بعد اليوم برفع الدعم عنه
  • ستزداد قدرتنا على التحمل و العمل تحت لهيب “الكرباج”
  • ستقل شكوتنا المستمرة من الحياه ،باستثناء بعض “الرفس” المباح
  • سيصبح “النهيق” الحالي فى صحفنا القومية مبررا
  • سيرتفع سعرنا و سعر “لحومنا” الرخيصة
  • بالنسبة للحمير .. سنفسح المجال لها لتأكل الخبز
  • سنضمن إنخفاض أسعاره لأن الحمير ستثور إن أصابه الغلاء

و بالنسبة للأطباء

  • سنوجه أقسى ضربة لوزير الصحة و سنكون سبباً فى إغلاق وزارته بالكامل .. طبعاً لأننا سنكون تابعين لوزارة الزراعة

قليل من التفاؤل

اسمحولى اكتب بالعامية النهاردة

بقالي أكتر من شهر و تحديداً من ساعة ما إنتقلت من الأرياف للمدينه و أنا ف دوامة الدوام
يعني كان الوضع ف الأرياف مش صعب إطلاقاً بخصوص مواعيد الحضور و الإنصراف
و لكن ف المدينه وتحديداً فى مستشفى مهمة زي مستشفى الصدر ف المنيا الوضع أختلف 180 درجه
و طبعاً العيادة بليل نفس الروتين الممل و نفس الإنتظام الدقيق بالمواعيد خلانى تعبت شويه الشهر اللى فات و الشهر ده

بس موضوع المواعيد ده مش تاعبني قد ما تاعبني الوضع الإقتصادي اللى كل يوم من سىء لأسوأ
و خصوصاً إن موجة الغلاء دي ف العالم كله مش ف مصر بس
يمكن هى عندنا زياده جدا لأن الناس أصلاً ماكنتش لاقيه تاكل و هناك ناس تانية مش قادرة برضه من كتر التخمة تاكل

المهم إن الحالة الإقتصادية الزفت دي خلتني ما بسمعش كلمة حلوة أبداً .. لا فى العياده بليل و لا فى المستشفى الصبح
يعني كل ما تقعد مع واحد يشيلك الطين أكتر مانت شايله
أو تقرا موضوع ف جرنان إلا و تسّود الدنيا أكتر ما هى سوده
حتى المدونات بقت مواضيعها تسد النفس و تغم

لحد ما قابلت د.على عبد المحسن

لقيته داخل علينا الخميس اللى فات بهدومه الشيك و على سنجت عشره و ف إيده أيه تخيلوا ؟!!!
وردة بلدي حمره فى منتهى الجمال
ياخونّا الراجل ده متجوز و مخلف .. و أى دكتور ف بلدنا متجوز و مخلف آخر حاله ممكن تشوفه فيها انه يدخل الصبح مبتسم و ف إيده ورده 😀

مش عارف أوصف أزاي حاله التشاؤم و التعب اللى كنت عايش فيها من أكتر من شهر إختفت تماماً بعد الموقف ده
الراجل و بتصرف ما يقصدوش حولني من حاله ربنا وحده كان عالم بيها لحالة تانية خالص
و طول ما هو قاعد ما إشتكاش بكلمة و شوية تنكيت و هزار قليل.. خلانى أحس أن لسه فى أمل 🙂

الخلاصه إنى عايز أعتذرلكوا بشده بخصوص موضوع التعليقات اللى قفلتها دي و كما إعتذار خاص لأخويا إبراهيم القحطاني لتقصيري الشديد فى حقه

و قريب إن شاء الله هارجع تانى بمواضيع مميزة و هافتح التعليقات بس دعواتكوا و لو سمحتوا بقى

كل واحد يكتب حاجة ف مدونته تدعوا للتفاؤل

غريبة

  • أننا لم نقدم للعالم من العلم شىء، و لكنه لا يزال يعطينا علومه
  • أننا نريد أن ندخل الجنه بشده مع أننا نعلم أن أعمالنا ستدخلنا جهنم “حتف”
  • أن خدمات جوجل الفريده لا تزال مجانية فى زمن مستحيل أن تجد فيه شيئاً مجاني
  • أن سعر كيلو الأرز فى مصر وصل 5 جنيهات و طن حديد التسليح وصل 6200 جنيهاً .. و خطيب الجمعة اليوم لم يدعو الناس للقيام بثورة
  • أن الحديد يباع فى مصر بالسعر العالمى و لا يتقاضى عمال مصانع الحديد مرتب عالمى
  • أن لحم الكلاب و الحمير فى مصر يباع بنفس سعر لحوم الأبقار و الجاموس
  • أن الله لم يخسف بنا الأرض حتى الأن

شاهد الفضاء من متصفحك

جوجل سكاي

علمت للتو أن جوجل أطلقت صفحة لجوجل سكاى حتى تتمكن من متابعة الفضاء من المتصفح دون الحاجة لأي برامج خاصة

و جوجل سكاي Google Sky فى نسخته هذه يكون التوأم الجديد لجوجل مابس Google Maps و لكن لصور الفضاء .. فلربما يريد أحدكم رؤية المكان الذى تستورد منه الحكومات العربية من كوكب زحل أو ربما متابعة أخبار كوكب المريخ حيث أسعار الأراضي هناك أرخص من أسعار الأراضي فى مصر.

المهم .. تمتعوا برؤية الفضاء

الخبر من webware