يوم ميلادي

اليوم الرابع عشر من ديسمبر الذكرى المؤلمة لهذا الحادث المأساوي … إنها الذكرى الرابعة و العشرين لمولدي

24عاماً مرت من عمري و أنا ….. و أنا ماذا؟ لا شىء

طبيب أسنان براتب هزيل فى بلد تحت إحتلال الفساد و الحكم الجبري

مطور مواقع إنترنت يفقه فيه أكثر مما يفقه فى مهنته الأم

شاب عربي يحلم بأستقلال أرضه المغتصبه فى فلسطين و العراق و سوريا و لبنان و الصومال (الإحتلال الأثيوبي الذى لا يتحدث عنه أحد) و المغرب (الإحتلال الأسباني لسبتة ومليلية)

مدون مبتدىء و أتنشق في مدونتي القليل من هواء الحرية

أختلط يومياً بكم مرعب من الفساد و الوجوه الملونة و الأجساد المريضة النحيلة.

أحيا فى بلد لا أفهم معاييره الغريبة .. يوزن الفرد فيه بميزان المال ، يطرد من بين يديه العلماء و لا يتحرك فيه ساكن ، يقتات مما لا تزرع يديه و يصدر لأعدائه بنية الحياة الأساسية

أحيا فى مجتمع لا صراع فيه إلا صراع القوت اليومي و ليس المنتصر فيه حي و لا المهزوم فيه بميت

هذا ما أذكره فى يوم مولدي الرابع و العشرين .. يوم عادي لا جديد فيه و لا تجديد و لا يميزه سوى انه يوم جمعه

24 thoughts on “يوم ميلادي”

  1. كل سنة وانت طيب يا دكتور..
    العمر كله في طاعة الرحمن يا رب

    انت لسة صغير.. والدنيا قدامك..
    عيشها وانسى الهم شوية.. التشاؤم ما بيقدم شي .. بالعكس يأخره 🙂

  2. دا انت لسه صغير يا راجل.
    وعلى فكرة حكاية انك تفقه في تصميم المواقع اكثر من مهنتك الأم ليس عيباً ولا مبعثا للتشاؤم، بالعكس هو يعني تنوع الاختيار أمامك. ولانك تخرجت دكتوراً لا يعني بالضرورة ان تظل كذلك طوال عمرك. فالانسان يتغير ويتطور، وقد تكتشف فيما بعد انك تريد ان تفعل بحياتك شيئا مختلفا، ولن تكون دراستك او عملك في الطب خسارة، أبدا هي خبرة حياتية انسانية مثرية.

  3. كل يوم ولحظة وأنت بخير يا صديقي : )

    قبل أسبوعين كان يوم ميلادي، لم أعلّم أحد، ولم أخبر أحد..

    لإني أعتبره يوم للحزن لا للفرح 🙂

    للأسف، كلنا يشكو من الظلم ..
    وهذا صحيح ..
    لكن القادم أبيض إن شاء الله ..

    محبك / محمد :

  4. لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا للتشاؤم يا هيمة

    كل عام وانت بخير

    وإن شاء الله بكرة يكون احسن إن شاء الله

  5. كل عام وأنت إلى الله أقرب

    ومش غلط إني أكون درست حاجه فرضت عليا بس أنا بحب حاجه تانية وأكمل وأطور نفسي فيها
    بالعكس ده الي اسمه اكتشاف وتطوير الذات
    فاكتشف ذاتك

  6. و أنتم جميعاً بألف صحه و سلامة و شكرا لمروركم 😀

    بس ده مش تشاؤم أبداً و الله يا جماعة .. هذا واقع ملموس .. و لا يجب أن أسجل فى هذا اليوم سوى الواقع الذى أعيش فيه حتى أتذكره يوم يفرج الله عنا هذه الكرب

    و على فكرة 24 سنه مش صغير يا أسماء إنتى و محمد … 😡

  7. كل سنة وأنت طيب وبألف صحة وسلامة يا إبراهيم

    أوك , أنت قلت أنت شايف ايه فى يوم ميلادك .. أنا هقولك أنا شايف ايه فى يوم ميلادك

    أنت طبيب أسنان , ومطور مواقع , وبطور عقلك وقدراتك بشكل دائم ومستمر ما شاء الله , وعندك حماس يحرك جبال وبحسه كتير فى تدويناتك , ومدون ممتاز وبتحس بقيمة الحرف والسطر اللى بتكتبه هنا , ومدرك لمشاكل المجتمعات اللى احنا عايشين فيها ادراك تام…

    استقطب التفاؤل

    🙂

    سلامات

    🙂

  8. حياك الله

    اولا كل سنة و انت بخير 🙂

    “مطور مواقع إنترنت يفقه فيه أكثر مما يفقه فى مهنته الأم” لذلك يمكن ان نسميك دكتور نت 🙂

    رغم بعض الجمل التي يظهر فيها نوع من التشاؤم أحسك أكبر المتفائلين

    كل عام و انت متفائل

    لك أطيب المنى

  9. » علي أبوطالب
    و أنت بالصحة و السلامة

    » أحمد
    شكراً لإطرائك يا أحمد … أعتقد بعد مذبحة الضروس لن تقول انى متشائم

    » نزهة
    و انتى طيبة .. و انا فى هذه التدوينة وااااقعي .. لا متشائم و لا متفائل

    » asma
    26سنه …. عجووووووز 😀
    لكن لو جيتي للحق يا أختى أسماء هي مسألة نسبية .. و لو قارنتي بين شباب الـ 24 فى بلادنا العربية و “بعض” شباب البلاد المحترمة ستجدي فرق مرعب فى العلم و الدخل الشهري و الحالة الإجتماعية متمثلة فى نوع الوظيفة و السكن و الزوجة (إن كان الشخص معترف بالزواج)…. إلخ

  10. لم أتوقع أنك في هذا العمر … أتمنى أن تزيد من تفائلك مع أن الوضع يدعو للنحيب … حالنا يرثى له … ومع هذا نجد بقعة ضوء … لنركز عليها … كل عام يمضي يجب أن نبكي عليه … نزداد بكاءً … ماذا قدمنا خلال هذا العام ؟

    البعض يتبادلون الهدايا والتهاني … يزيدون من اثمهم في هذا اليوم باحياء شيء من البدع …

    أقترح بدلاً من هذا أن يرسل كل صديق لصديقه في يوم ميلاده رسالة بدون اسم مرسل … ينتقده فيها … ويحاول حصر ايجابيات وسلبيات انجازاته خلال العام المنصرم ، ليحاول الأول من تطوير ذاته عمّا كان عليه في العام الماضي …

    والله الميسر

  11. هذه المرة الأولى التي أزور فيها مدونتك الرائعة ..
    اتمنى لك حياة طيبة سعيدة ..

    أخوك: حسن الراشدي

  12. » أسامة
    و أنت بالصحة و السلامة .. شكراً لمرورك

    » حسن عبيد
    نعم .. أعجبني فيما قلت “الوضع يدعو للنحيب” .. و لكن كم كنت تتوقع عمري 🙂 ؟

    » اللغة اليابانية
    نورت المدونة و شرفتها … و تمنياتي لك بحياه أسعد .. اخوك إبراهيم عبد الغني

  13. بالرغم من أني في سوريا، وأنت في مصر.

    بالرغم من فارق عامين بيني وبينك….22

    إلا أن ما كتبته في صفحتك هذه، ينطبق علي تماماً، سواء دراستي، ومجال عملي، إلى مدونتي، إلى حلمي بوطن عربي أسير فيه من حلب إلى القاهرة دون حقير يطالبني بجواز وفيزا.

    همومنا المشتركة ستولد أحلامنا المشتركة، وأحلامنا كبيرة، وايماننا عميق، وجود أمثالك يزيد من عمق ايمانيي وثقتي باننا سنصل، إن لم يكن في أروقة الجامعة العربية، فسنصل هنا على هذه المدونة.

    كل سنة وأنت سالم من صديق وأخ سوري يؤمن بما تؤمن، يعاني ما تعاني، ويحلم بما تحلم، ومع ذلك يفصلوننا ويميزون ما بيننا، فأنت من شمال افريقيا، وأنا من الشرق الأوسط …

  14. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,

    كل سنة و انتا احسن منييا سيدي 🙂
    المرة دي .. ذنبي ان النت مفصول عندي .. انا لازم اتعاقب علشان معدتش علي يوم ميلادك يا صديقي .. السنة الجاية هكون اول واحد ان شاء الله 😀
    عيد سعيد 🙂

  15. يوم ميلادي كان دائماً يبعث على التفكير، التفكير في الماضى، والحاضر …

    التفكير في الماضي لا يقدم ولا يؤخر، إنها فرصة للتعلم من الأخطاء وعدم تكرارها، ولكن التفكير في الحاضر هو مايجب أن يكون.

    ترى حياتك في بلدك لا تعطي لك حقك كاإنسان، ولكن “ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا إليها”

    هذا سؤال من الله سبحانه وتعالى إلى كل المستضعفين في الأرض، فبماذا تجيب على هذا السؤال؟

    ..
    .

  16. » علوش
    و انت بالصحة و السلامة أخى علوش .. نعم أخوة و سنظل رغم أنوفهم “عالماً عربياً” صغير و “عالماً إسلامياً” أكبر

    » محمد عبد الشكور
    و أنا لسه هاستنى للسنه الجاية … حد ضامن عمره 🙂 … و لا يهمك يا مان، و انت طيب

    » Amr A. El-Sayed
    http://thwab.com/blog/2007/10/01/usa_green_card

  17. انا اول مرة ادخل موقعك بصراحة يا ابراهيم
    واول مرة اشارك فى مدوناتك دى وللاسف ماكنتش اعرف ان عيد ميلادك فى شهر ديسمبر
    على العموم كل سنة وانت باذن الله طيب وصدق لو كنت اعرف كان الامر اختلف كتير لانى بجد بعزك وماكنتش فوت اليوم دة ابدا الا واحتفلت بيك ولو اقل احتفال يااخى.
    قال الله عز وجل فى كتابه العزيز(ولقد خلقنا الانسان فى كبد).صدق الله العظيم
    صدقنى يا ابراهيم كل انسان قدر الله له ان يولد فى هذى الحياة الا ووضع على بداية خط مستقيم له نقطة بداية (كما نعرف كلنا)وليس له نهاية الا ماشاء الله .لو انك تاملت الاية لوجدت ان (الانسان)كلمة عامة تخص جميع البشر(المصرى والهندى والامريكى والروسى والكندىو…………كل البشر)اما كلمة (كبد)فهى تعنى التعب والنصب وعدم الراحة وهى فى هذة الاية الكريمة كلمة (نكرة)اى ان الله لم يحدد فيها نوع الكبد الذى يمكن ان يصيب هذا الانسان.وعلى هذا يتبين لنا ان كل انسان على وجه الارض له(كبده)الخاص حتى الانسان المنعم والمرفه والذى يتوفر له كل سبل الحياة من مطعم وملبس ومشرب ونساءو…………….الى اخره فقد يكون كبده الخاص الملل الشديد او كثرة المال الذى يطغى او مشاكل نفسية عديدة لا تظهر فى ارض العرب.
    ان الانسان يا ابراهيم ما هو الا قصة لها بداية ثم احداث وصراعات وقمة ثم نهاية ونهاية الانسان مفتوحة اما خلود فى نار او خلود فى جنة.
    اللهم اجعلنا من اهل الجنة.
    عهدتك تصلى وتراعى ربك فى عملك والحمد لله على هذا فارجو لك التوفيق ابدا.
    عش حياتك واستمتع بشبابك فى طاعة الله يا ابراهيم واعلم ان ما اصابك لم يكن ليخطؤك وما اخطأك لم يكن ليصيبك وان الحياة بلا صراع هى قمة الملل ولا تستحق ان نعيشها ابدا.
    اتمنى ان اراك قريبا وكل عام وانت بخير مرة اخرى
    احمد فتوح

  18. دى اول مرة ادخل على مدونتك يا هيما ويا رب من قلبى من نجاح الى نجاح ومش مهم نبدا صغيرين المهم نستمر ونتعلم علشان نوصل للى احنا عاوزينه واكيد انت عارف اكتر منى ان انسان عظيم زى بيل جيتس مثلا كان صغير جدا فى البداية لغاية ما وصل لاكبر مؤسسه فى العالم للكومبيوتر والبرمجة ومش بعيد فى يوم من الايام يكون لك احلى مدونة فى العالم حتى لو ما وصلتش كفاية ان كل اصحابك بيدخلو عليها واعتقد دة نجاح برضة لكن بجد انا عجبانى اوى المدونة ويا رب التوفيق دايما يا رب
    اخوك اللى مش من امك ولا من ابوك
    احمد يوكــــــــــــــــــــــــــو

Comments are closed.