إنهم يبحثون عن كائنات فضائية !

لا يمكن فى عملية البحث هذه الإعتماد على جوجل ، و لا حتى على أى محرك بحث آخر 😀 …

إن الإنسان لا يضع فى تفكيره شىء إلا و وصل له ،عاجلاً أم آجلاً . و هذه العملية رصدوا لها 25 مليون دولار فى المرحلة الأولى و 25 آخرى ليعمل التلسكوب “آلن” العملاق بكامل طاقته ، ليرصد أى إشارات لاسلكية قادمة من الفضاء من كائنات ذكية أخرى.

إنهم يبحثون عن كائنات ذكيه و حياة أخرى خارج الأرض ، و عملية البحث هذه ربما ليست حديثة و الفكرة أيضاً رأيتها فى فيلم The Arrival لشارلي شين و لكنها أكبر عملية بحث عن الحياة خارج الأرض.

ماذا لو .. ؟

و السؤال الذى كلما أفكر فيه ، يقشعر بدني 😐 ..

يا ترى ما هو السيناريو المنتظر لو إكتشفوا فعلاً حياة أخرى على كوكب آخر 😕
و ماذا لو إكتشفوا أكثر من حياة 😯

كلنا نشاهد هذه الأفلام الأمريكية عن الكائنات الفضائية كحرب الكواكب و يوم الإستقلال و ساينز ..و لكن لو تخيلنا فعلاً أنه تم إكتشاف هذه الكائنات الذكية ؟

هل سنكون أصدقاء و نجد أقساماً جديدة فى فييس بوك FaceBook لتكوين مجتمعات كونية 😀 ؟
أم يا تراهم يراقبوننا و لن يسمحوا لنا بأن نتعرف عليهم ❓ و هذا السؤال سيجر سيناريو مرعب عن حرب بين الكواكب.

القرآن الكريم

انا لم أسمع أى نبؤة صريحة أو كلام منقول عن نبي من أنبياء الله عن كائنات أخرى فى الكون غيرنا ، و لكن كلام الله فى القرآن الكريم ربما يكون له تفسير آخر، أحدها في حكاية خلق الإنسان، لما قال الله تعالى لملائكته {إني جاعل في الأرض خليفه} ، فكان ردهم { أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء } .رد غير معارض لمشيئة الله لكنه تساؤل, فأجاب جل علاه {إني اعلم ما لا تعلمون} .

كيف عرف الملائكة أن الإنسان سيفسد الأرض ويسفك الدماء؟! و ما الحكمة فى ذكر “الأرض” بالتحديد فى الآيه ؟!
فى هذا ما يثبت أنهم رأوا وانه كانت توجد مخلوقات عاقلة غيرنا أو قبلنا، لكن قول الرحمن {إني اعلم ما لا تعلمون} يثبت أن سؤالهم كان عن جهل لا عن علم !!

الله أعلم،،

كلام الناس

كلام الناس فى هذا الصدد متباين جداً ، أغلب المنتديات العربية تجمع على أنه طالما لم يذكر مباشرة فى القرآن فلا داعي لأن نشغل بالنا به ، و لكنهم لم ينكروا وجوده إلا القليل الذين أعتبروها مجرد تخاريف !!

مقالات أخرى

المقالات العربية وجدتها فى جوجل فقيرة جداً فى هذا الموضوع – فقط حوارات فى المنتديات 😡 – و لعل أبرز المقالات ما هو مكتوب فى مجلة مدارات .
و أخيراً .. أكون شاكر لو أوردتم إلى مقالات مفيده في هذا الأمر،،

7 thoughts on “إنهم يبحثون عن كائنات فضائية !”

  1. مع إحترامي طبعاً للدكتور مصطفى محمود و لكن كلامه غير مبني على أى أدله أو حتى أسس علميه…و نظرية التمويه و الخداع هذه واردة و لكن ليس بهذه الطريقة، أنا حين أريد التمويه و التغطية عن معلومة عندي و أهداف أنوى التحرك إليها فبالتأكيد سأعطيك إما معلومات مغلوطة أو أهداف وهمية و كلام د.مصطفى محمود يناقض نفسه فى هذا الأمر.
    فكيف تسعى امريكا و روسيا للحصول على أطباق طائرة فتكون خطة التموية هى تلفيق أفلام عنها 😀 !!

  2. همممممممممممممم , لم أفكر فى اﻷسئلة دى قبل كده.
    لكن اللى متأكد منه أنه أمة محمد هتفضل بخير و تستمر و هذا ما يهمنى 😀

    لكن هسألك انا سؤال :

    يا ترى ما هو السيناريو المنتظر لو إكتشفوا فعلاً حياة أخرى على كوكب آخر

    هل تقصد أثناء حكم بوش أم بعده , ﻷنها تفرق !

  3. والله انا رايى انه ممكن وجائز ولكن بشرط ان تتوفر الاجهزة والمعدات التكنولوجية الحديثة جدا جدا والتى يجب انا تكون من صنع الكائنات الفضائية للبحث عنهم ووجودهم وباى

  4. انا متأسف ولكن انا عايز ارد علي الاستاذ اللي بيقول ان الكلام مش مبني علي ادله واضحه بس انا بحب اقوله ان الله اعلم بما في الكون وقادر اللي خلق الارض وجعل فيها الانسان وهو وحده اللي يقدر يعمل زيها 10000000مره وممكن يكون في كائنات فضائيه وبما اننا عارفين كل الحاجات دي لازم نعمل حسابنا وبما اننا عندنا العلم الكافي لده فليه مش نأمن نفسنا

Comments are closed.