محترمه

في العام الدراسي 2001-2002 تقريباً كنت أقف فى أحد أروقة كلية الطب بجامعة المنيا منتظراً أحد زملائي .. لاحظت فتاه مسيحية من على بعد بين زميلاتها تدس يديها خلسة فى حقيبة يدها ثم تضعها فى فمها دون ان تحرك فكها لمضغ ما وضعته.

تعجبت و ساورتني الشكوك و لم أطل التفكير فأقتربت قليلاً لأتبين ماذا تفعل تلك الفتاه و ما الذى تتعاطاه ؟!

و إكتشفت حقيقة الأمر .. إنها تخبيء “كيس شيبسي” داخل حقيبة يدها و تختلس البطاطس إلى فمها و تذيبها ثم تبتلعها

و السبب ببساطة كان واضحاً جداً فالرواق كان ممتلئاً بالمسلمين و كنا فى نهار شهر رمضان

تذكرت هذه اللقطة من حياتي حين قرأت هذا الخبر (مذيع أمريكي شهير يشبّه المسلمين بـ”الصراصير” لصيامهم في رمضان)

و مع أنى لم أقرأ الخبر بكل تفاصيله إلا أنه لفتت إنتباهي الأسطر

انتقد نيل بورتز -المذيع الذى يرانا صراصير- طلب عدد من المستشفيات الحكومية في اسكتلندا العاملين بها بتناول الطعام بعيداً عن المكاتب خلال شهر رمضان، حفاظاً على مشاعر زملائهم المسلمين الصائمين، معتبراً أن هذا دليل على ما أسماه “أسلمة غرب أوروبا”.

2 thoughts on “محترمه”

  1. يبدو أن الغرب الذي يتغني بتمدينه وتحضرة تتساقط اقنعته واحدا تلو الاخر , وهذا ما أسميه تناقض العصر الحديث .

Comments are closed.